أختر مودك المفضل

المود اليلي

قائمة الجوال

كشفت رابطة برمجيات الفيديو (JVA) اليابانية عن تقريرها لمبيعات الأقراص خلال 2017، التقرير كشف بأن مبيعات أقراص البلوراي والديفيدي للأنمي (باستثناء التأجير) قد بلغت 42.931 مليار ين (حوالي 402 مليون دولار) بمعدل ارتفاع بلغ 2.6% عن 2016 حيث بلغ 41.849 مليار ين (الفئة تتضمن الأنمي الموجه للمراهقين و أكبر، و تستثني الأنميشن الغربي و الأنميات الموجهة للأطفال).

مبيعات الأقراص المنزلية بلغت بالإجمالي ما يقارب 187.67 مليار ين (حوالي 1.758 مليار دولار) بانخفاض يقارب 8.3% عن نفس الفترة من العام الماضي، و هو العام 13 على التوالي الذي ينخفض فيه السوق بالإجمال، و بلغ حجم السوق في العام الماضي حوالي نصف حجمه عن ما كان في 2014 حيث بلغ 375.3 مليار ين، و يُعتبر عام 2017 هو أول عام منذ 30 سنة منذ عام 1987 سنخفض فيه السوق إلى ما دون 200 مليار ين.

مبيعات أقراص البلوراي المفردة بلغت 83.215 مليار ين (حوالي 778 مليون دولار) بارتفاع طفيف بلغ 0.5% عن 2016، شكل الأنمي الياباني النسبة الأعلى منها بحوالي 40%  من المبيعات الإجمالية بارتفاع 3.9% عن 2016، في حين بلغت مبيعات أقراص الديفيدي المفردة 59.157 مليار ين (حوالي 553 مليون دولار) بانخفاض بلغ 14.9% عن 2016، شكلت الأقراص الموسيقية النسبة الاعلى منها بحوالي 36.4% في حين كان الأنمي في المرتبة الثاني في المبيعات بنسبة 16.3% بانخفاض 1.7% عن 2016. (الأرقام لا تشمل الإصدارات ذات المسارات الخاصة أو أقراص التأجير أو الإصدارات الخاصة بالتبادل التجاري بين الشركات B2B).

بالإضافة إلى الأنمي الياباني فإن مبيعات الأقراص المنزلية للأفلام اليابانية الواقعية والمسلسلات التلفزيونية قد ارتفعت، إلا أن مبيعات الأنميشن الغربي قد انخفضت، إضافة إلى الأنميات اليابانية المخصصة للأطفال و كذلك الأنميشن الغربي المخصص للاطفال.

مبيعات الأنمي كانت قد انخفضت 16.6% في النصف الأول من عام 2017، لكن موقع أنميشن بيزنيس جونرال ذكر بأنه يتوقع زيادة في مبيعات النصف الثاني من 2017 بسبب تواجد فلمي Kimi no Na wa (صدر في 26 يوليو) و  كذلك Kono Sekai no Katasumi ni (صدر في 15 سبتمبر).

 

و بحسب الرسم البياني بالأسفل الذي يظهر إحصائيات خلال 12 سنة الماضية (من عام 1997 و حتى 2016) فإن مبيعات الأقراص قد بدأت بالانخفاض منذ عام 2005 و بلغت ذروتها في 2004 بمجموع 375.3 مليار ين.

No votes yet.
Please wait...

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن